تكلّموا بحريّة

رحّبوا بتجربة جديدة مع التراسل الفوري. التركيز أساسا على الخصوصية، إضافة إلى كل الميزات التي تتوقّعرنها.


"أستخدم Signal كل يوم."

Edward Snowden
حليف مناصري الحقوق والخصوصية

"Signal هو أكثر أدوات التعمية القابلة للتوسّع لدينا. فهو مجّاني وتمّت مراجعتُه من قبل الأقران الخبراء. أنا أُشجّع الناس على استخدامه كل يوم."

Laura Poitras
صانعة أفلام وصحفية حائزة على جائزة الأوسكار

"أنا مُعجب دائماً بالفِكر والعناية المُكرّسين في أمان وسهولة استخدام هذا التطبيق. هو خياري الأوّل للمحادثات المُعمَّاة."

Bruce Schneier
خبير عالمي شهير في تقنيّة الأمن ا

"بعد قراءة الكود، وجدت اللُّعاب يسيل على وجهي حرفيّاً. إنه حقّاً رائع."

Matt Green
خبير تعمية، جامعة جونز هوبكينز

لمَ عليّ استخدام Signal ؟

تفقدوا في الأسفل لماذا Signal سهل ومتين وآمن

شاركوا بدون خشية

تحمي أحدث وسائل التواصل التعمية من طرف إلى طرف (المدعومة بواسطة بروتوكول Signal المفتوح المصدر) محادثاتكم. لا نستطيع قراءة رسائلكم ولا التصنت على مكالماتكم، ولن يتمكن أحد من فعل ذلك أيضا. الخصوصية ليست خيارا — هي طريقة عمل Signal في كل رسالة، وفي كل مكالمة، وطول الوقت.

قولوا ما تشاؤون

شاركوا النصوص، الرسائل الصوتية، الصور، الفيديوهات، الصور المتحركة والملفات مجانا. يستخدم Signal بيانات اتصال هاتفك المحمول لتفادي رسوم SMS وMMS إضافية.

تكلّموا بحريّة

قوموا بإجراء مكالمات صوت وفيديو واضحة وضوح الشّمس مع أشخاص يعيشون عبر المدينة، أو عبر المحيط، دون دفع رسومات دوليّة.

أنشاء ملصقات آمنة

أضافة شكل جديد من التعابير إلى محادثاتكم باستخدام ملصقات مُعمَّاة. يمكنكم أيضا إنشاء ومشاركة حزمتكم الخاصة من الملصقات.

تواصلوا معا بواسطة المجموعات

تسمح لكم المحادثات الجماعية بالتواصل مع العائلة والأصدقاء والزملاء.

حقا. بدون إعلانات. بدون متعقبات.

لا يحتوي Signal على أي إعلانات ولا ينتمي لأي مروّج لتسويق المنتجات، ولا على أي أداة تعقب. لذا ركّزوا فقط على مشاركة الأحداث التي تهمكم مع الأشخاص الذين يهمّونكم.

مجّاني للجميع

إن Signal غير ربحي ومستقل. لسنا مرتبطين بأي شركة تكنولوجيا، ولن يجري الاستحواذ علينا أبدا من أي منها. يجري دعم التطوير بواسطة التبرعات والهبات من أشخاص مثلك.